على الوداد الإلهى اجتمعنا

إني أحب أبا حفص وشيعته كما أحب عتيقا صاحب الغار

وقد رضيت عليا قدوة علماوما رضيت بقتل الشيخ في الدار

كل الصحابة ساداتى ومعتقدي فهل عليا بهذا القول من عار

  • من صحت صلاته صح عمله

    روى أبو داود (864) ، والترمذي (413) ، والنسائي (465) عن أَبِي هُرَيْرَةَ رضي الله عنه قَالَ : سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ : إِنَّ أَوَّلَ مَا يُحَاسَبُ بِهِ الْعَبْدُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ مِنْ عَمَلِهِ صَلَاتُهُ فَإِنْ صَلُحَتْ فَقَدْ أَفْلَحَ وَأَنْجَحَ وَإِنْ فَسَدَتْ فَقَدْ خَابَ وَخَسِرَ ، فَإِنْ انْتَقَصَ مِنْ فَرِيضَتِهِ شَيْءٌ قَالَ الرَّبُّ عَزَّ وَجَلَّ : انْظُرُوا هَلْ لِعَبْدِي مِنْ تَطَوُّعٍ فَيُكَمَّلَ بِهَا مَا انْتَقَصَ مِنْ الْفَرِيضَةِ ؟ ثُمَّ يَكُونُ سَائِرُ عَمَلِهِ عَلَى ذَلِكَ

  • الصلاة على النبى أقرب الطرق الموصلة

    قَالَ الشَّيْخُ أَبُو إِسْحَاقَ الشَّاطِبِيُّ فِي شَرْحِ الْأَلْفِيَّةِ: الصَّلَاةُ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مُجَابَةٌ عَلَى الْقَطْعِ..." ثم قال بعد نقاش هذا القول وذكر أقوال أهل العلم حوله قال: "وَاَلَّذِي يَظْهَرُ مِنْ ذَلِكَ أَنَّ الْمُرَادَ بِقَبُولِهَا قَطْعًا أَنَّهَا لَا تُرَدُّ أَصْلًا

  • حب النبى وأهل البيت

    جاء فى صحيح مسلم قال رسول الله صلى الله عليه واله وسلم أنا تاركٌ فِيكم ثَقلينِ: أوَّلهما: كتابُ الله، فيه الهُدى والنُور؛ فخُذوا بكتاب الله، واستمسِكوا به، فحثَّ على كِتاب الله ورغَّب فيه، ثم قال: وأهلُ بَيْتي، أُذكِّركم اللهَ في أهلِ بيتي، أُذكِّركم اللهَ في أهل بيتي، أُذكِّركم الله في أهلِ بَيتي وروى الشيخان في صحيحيهما عن سيدنا أبى بكر رضي الله عنه أنه قال والذي نفسي بيده، لقرابة رسول الله صلى الله عليه وسلم أحب إلي أن أصل من قرابتي

  • حب الصحابة الكرام

    قال رسول الله صَلَّى الله عليه وسلم: لَا تَسُبُّوا أَصْحَابَ مُحَمَّدٍ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَلَمُقَامُ أَحَدِهِمْ سَاعَةً ــ يعني مع النبي صَلَّى الله عليه وسلم ــ خَيْرٌ مِنْ عَمَلِ أَحَدِكُمْ أربعين سنة" وقال عليه الصلاة والسلام في معرض الحديث عنهم: "ما من أحد من أصحابي يموت بأرض إلا بُعث قائدا ونورا لهم يوم القيامة"

  • حب الأولياء

    عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : إن الله قال ( من عادى لي وليا فقد آذنته بالحرب ، وما تقرب إلي عبدي بشيء أحب إلي مما افترضت عليه ، وما يزال عبدي يتقرب إلي بالنوافل حتى أحبه ، فإذا أحببته كنت سمعه الذي يسمع به ، وبصره الذي يبصر به ، ويده التي يبطش بها ، ورجله التي يمشي بها ، وإن سألني لأعطينه ، ولئن استعاذني لأعيذنه ) رواه البخاري

  • الأخوة فى الله

    عن سيدناعمر بن الخطاب رضى الله عنه قال قال النبي صلى الله عليه واله وسلم إن من عباد الله لأناسا ما هم بأنبياء ولا شهداء يغبطهم الأنبياء والشهداء يوم القيامة بمكانهم من الله تعالى قالوا يا رسول الله تخبرنا من هم قال هم قوم تحابوا بروح الله على غير أرحام بينهم ولا أموال يتعاطونها فوالله إن وجوههم لنور وإنهم على نور لا يخافون إذا خاف الناس ولا يحزنون إذا حزن الناس وقرأ هذه الآية ألا إن أولياء الله لا خوف عليهم ولا هم يحزنون

ساحات العصبة الهاشمية

أماكن ساحات العصبة الهاشمية فى مصر والعالم

img

الساحة الكبرى

محافظة اسوان كلح العربى مصر
الخريطة
img

ساحة العصبة الهاشمية بسيناء

سيناء مصر
الخريطة
img

ساحة العصبة بماليزيا

محافظة برليس
الخريطة

احتفالات العصبة الهاشمية

عرض أماكن الاحتفالات
img

ورسولنا حى بسند وارد يسمع لمن صلى عليه وسلما

  • رواه أبو داود بإسناد حسن عن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ما من أحد يسلم علي إلا رد الله علي روحي حتى أرد عليه السلام

  • صححه السيوطي في الخصائص الكبرى وجوده الولي العراقي في طرح التثريب، وقال الهيثمي في المجمع: رواه البزار ورجاله رجال الصحيح عن عبدالله بن مسعود رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: « حياتي خير لكم تُحْدِثون ويُحدَث لكم، ومماتي خير لكم تعرض عليّ أعمالكم، فما رأيته من خير حمدت الله عليه، وما رأيت من شر استغفرت لكم

الشمائل المحمدية

المقالات الأخيرة

أخر ما تمت إضافته للموقع

عرض الجميع
  • اخترنا لك

    كتاب الشهر

    “مَتى أَوْحَشَكَ مِنْ خَلْقِهِ فَاعْلَمْ أَنَّهُ يُريدُ أَنْ يَفْتَحَ لَكَ بابَ الأُنْسِ بهِ”

    img
    “ربما فتح لك باب الطاعة وما فتح لك باب القبول وربما قضى عليك بالذنب فكان سبباً في الوصول” . الدكتور الشهيد محمد سعيد البوطى- الحكم العطائية شرح وتحليل
  • اخترنا لك

    كتاب الشهر

    “مَتى أَوْحَشَكَ مِنْ خَلْقِهِ فَاعْلَمْ أَنَّهُ يُريدُ أَنْ يَفْتَحَ لَكَ بابَ الأُنْسِ بهِ”

    img
    “ربما فتح لك باب الطاعة وما فتح لك باب القبول وربما قضى عليك بالذنب فكان سبباً في الوصول” . الدكتور الشهيد محمد سعيد البوطى- الحكم العطائية شرح وتحليل

الأشبال العربية

قولوا إنا أشبالُكِ ياعربى الزمن الآتي يرقُبُنا إيمانٌ